الاثنين، 8 فبراير، 2010

القراءة(مش) للجميع !!!!



لم افكر يوما فى التدوين، ولا ادعى انى اجيده ولكن (مجبر اخاك لابطل)....



كم تمنيت يوما ان اجيد الكتابة او حتى احبها قدر عشقى للكتب والقراءة ولكن (ليس كل ما يتمناه المرء يدركه).



فكلما امسكت بالقلم اجدنى وقد تشتت تفكيرى وتبعثرت حروفى فلا اجد لما اكتبه معنى...لذلك قررت ان اكتب فقط مايدور بخاطرى



الان من افكار او لنقل"تخاريف"..،



أيام قليلة وينتهى المعرض الدولى للكتاب المقام بالقاهرة وتنتهى معه ايضا اخر فرصة لى فى الذهاب،لا ادرى اذا كنت حقا ساشترى الكثير من الكتب ولكن وجودى فى مثل ذاك المكان كان سيسعدنى..المهم....



عزيزى القارئ ..أعلم انك لست بحاجة لان تقرا هنا مقالا طويلا عريضا عن اهمية القراءة ومدى حاجة امتنا وبلادنا الى شباب واع ومثقف وبالتاكيد قارئ لأنك تدرك ذلك اكثر منى ولكنى احببت ان ادون تلك الخاطرة لما اشعر به من حزن لافتقادنا لقراءة كوسيلة لتطوير الذات ،ونمو الفكر،وسمو الروح،واسعاد القلب والرقى بالفرد الذى سيؤدى بالطبع لرقى المجتمع ونهضة الامة..ولكنه حزن مشوب بالامل فياحبذا لو جعلناها عادة يومية لن تاخذ من وقتنا الكثير ولكنها حتما ستغير فينا الكثير...



والسلام ختام